مايكروسوفت وإنتل يطوران برنامجًا يحول البرامج الضارة إلى صور 2D

IQ Games Community

::IQ Games Community::
IQ Games Community
مايكروسوفت وإنتل يطوران برنامجًا يحول البرامج الضارة إلى صور 2d



عقدت مايكروسوفت وإنتل شراكة فى محاولة لتطوير نوع جديد من تقنيات الكشف عن البرامج الضارة، وهذا المشروع، المسمى Static Malware-as-Image Network Analysis (STAMINA) ، هو جهد مشترك من قبل عمالقة التكنولوجيا لتطوير برنامج يتعرف على الشفرات الضارة عن طريق تحويلها إلى صور رمادية يمكن تقييمها من خلال الاستفادة من التعلم العميق.

على وجه التحديد، يحول STAMINA البرامج الضارة أحادية البعد إلى صور رمادية ثنائية الأبعاد ثم "يفحص" فى الصور عن الأنماط التى قد تشير إلى أنواع معينة من التعليمات البرمجية الضارة باستخدام برنامج رؤية الكمبيوتر المصمم لتحليل الصور، ثم يقوم STAMINA بتغيير حجمها إلى بُعد أصغر لتسهيل عرضها. يساعد هذا الضغط، وفقًا للباحثين، على تجنب الحاجة إلى البرنامج لتقييم مليارات وحدات البكسل - والتى من المحتمل أن تبطئ العملية - ولا تؤثر سلبًا على قدرتها على تحديد البرامج الضارة.

وفقًا لـ ZDNet، يتم تدريب STAMINA باستخدام ملايين الأمثلة من البرامج الضارة التى يتم سحبها من Windows Defender - وهو برنامج مضاد للفيروسات تصنعه الشركة - وقد أظهر وعودًا مبكرة فى مهامه للكشف عن فيروسات الكمبيوتر. ويتمتع النظام بدقة تزيد قليلاً عن 99 بالمئة مع تصنيف البرامج الضارة ومعدل إيجابى زائف أقل من 2.6 بالمئة.

يبدو أن الذكاء الاصطناعى قد أظهر نجاحًا أكبر مع أحجام ملفات أصغر ولكن وفقًا لمايكروسوفت، يمكن نشر STAMINA فى نهاية المطاف للتركيز فقط على الملفات الأصغر. فى كلتا الحالتين، يمكن أن تكون الأداة تحسينًا للطرق الحالية للمسح بحثًا عن البرامج الضارة التى تنشئ نقاط بيانات كبيرة جدًا وتزيد من فرص تجاهل البرامج الضارة.

قد يهمك ايضـــًا :

مايكروسوفت تطلق مجموعة مميزة من الأجهزة الإلكترونية المحمولة

مايكروسوفت تعرض مكافأة كبيرة لمن يخترق أحد أنظمتها

متابعة القراءة...
 
أعلى أسفل